أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار اليمن » #اليونيسيف: وضع الأطفال السيء في #اليمن تحول إلى كارثة
#اليونيسيف: وضع الأطفال السيء في #اليمن تحول إلى كارثة

#اليونيسيف: وضع الأطفال السيء في #اليمن تحول إلى كارثة

حذر مسؤول بمنظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسيف”، يوم الجمعة 2 يونيو، من أن مرض الكوليرا ينتشر بسرعة في اليمن، مشيرًا إلى أن “وضع الأطفال، السيء أصلا، في البلاد، تحول إلى كارثة حقيقية”.

وأعلن المدير الإقليمي للمنظمة، خيرت كابالاري في بيان نشر على موقع “يونيسف” أمس ، أن حوالي 70 ألف شخص أصيبوا بالمرض خلال شهر واحد فقط، ما أسفر عن وفاة 600 منهم.

وأضاف المسؤول أنه من المرجح وصول عدد المصابين إلى 130 ألف شخص خلال الأسبوعين المقبلين، إذا استمر انتشار المرض بالوتائر الراهنة.

و أوضح البيان أن الأطفال هم الأكثر تضررا جراء تفشي المرض، حيث يعانون أوضاعا صعبة في المستشفيات، مشدداً على أن عددا كبيرا من الأطفال يفارقون حياتهم في صمت يوميا بجميع أنحاء البلاد لأسباب يمكن الوقاية منها وعلاجها بسهولة، بما في ذلك الكوليرا والإسهال وسوء التغذية

وناشد المسؤول الأممي، في بيانه، المجتمع الدولي لبذل كل ما بوسعه فورا في سبيل تزويد الأطباء اليمنيين بالإمدادات الطبية ودعم المساعي الإغاثية الأممية في مجالات الصحة والمياه والصرف الصحي والتغذية وكذلك رفع الوعي داخل اليمن.

وأشار كابالاري إلى أن “منظمته تحتاج عاجلا إلى مبلغ 16 مليون دولار للحيلولة دون تفشي انتشار الكوليرا”.