أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار الجزيرة » بعد هدوء #المسورة .. الرصاص في أكثر مناطق #العوامية هدوءاً
بعد هدوء #المسورة .. الرصاص في أكثر مناطق #العوامية هدوءاً

بعد هدوء #المسورة .. الرصاص في أكثر مناطق #العوامية هدوءاً

بعد يومين من الهدوء التام مع إنسحاب مفاجئ للقوات الأمنية ومعدات الهدم من مسورة العوامية تفاجأ الأهالي عصر اليوم بعودة قوية ومفاجئة لصوت الرصاص الذي أخذ يدوي في سماء العوامية ليعيد القلق والترقب للبلدة المحاصرة منذ أكثر من ٥٠ يوم.

الرصاص هذه المرة كان الأشد في منطقة شكرالله والجميمة وهي من المناطق التي تم التعارف على تسميتها بالمناطق الآمنة ولم يسلم البشر والحجر من الاصابات ، فقد عرف إصابة ٣من الاهالي ممن صادف وجودهم في المكان أحدهم إصابة في رقبته والآخر في رجله ، كماتضرر عدد كبير من السيارات و المنازل والمحلات التجارية التي كسر الرصاص واجهاتها ونوافذها. كما أصيب مولد كهرباء في الجميمة مماجعل الكهرباء تنقطع عن عدد من المنازل.

ومع اشتداد الصيف والرطوبة ظهرت بسرعة معاناة الأهالي التي قطع عنهم الكهرباء ومطالبات بإعادة إصلاحها بسرعة والتوقف عن الاضرار بالخدمات العامة ومصالح الناس.

ومنذ الانسحاب المريب ومع التحريض الاعلامي يعيش الأهالي حالة ترقب وتوجس مماستحمله الأيام ومماقد يحدث أكثر من انتهاكات وتعطيل وخراب.

بالأمس كان أهالي العوامية يتجولون في أخطر الاحياء “الديرة” لإكتشاف ماحدث من تنمية بعد إنسحاب القوات واليوم عاد الرصاص والخراب في أكثر الاحياء أماناً بالعوامية.