أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار اليمن » تضاعف أعداد المرضى في #اليمن بسبب الأسلحة المحرمة دولياً
تضاعف أعداد المرضى في #اليمن بسبب الأسلحة المحرمة دولياً

تضاعف أعداد المرضى في #اليمن بسبب الأسلحة المحرمة دولياً

أعلن وزير الصحة العامة والسكان اليمني “طه المتوكل”، أن أعداد المرضى في اليمن تضاعفت منذ بداية العدوان السعودي الإماراتي واستخدامه للأسلحة المحرمة دوليا.

وأوضح الدكتور “طه المتوكل” في تصريحات صحفية اليوم، أن مراكز علاج مرضى الأورام في اليمن شهدت ارتفاعا قياسيا في أعداد الإصابة منذ بداية العدوان، وتضاعف أعداد المرضى بنسبة 100% في المناطق التي تعرضت للقصف بالأسلحة المحرمة دوليا من قبل التحالف السعودي.

وأضاف أن مراكز علاج الإصابة بسرطان الدم تستقبل نحو 7000 حالة في عدد من محافظات اليمن سنويا، مؤكداً أن نسبة وفيات مرضى سرطان الدم ارتفعت إلى قرابة النصف بسبب شحه الأدوية والأجهزة الكفيلة بالتخفيف من معاناتهم.

وأشار إلى أن اغلب المناطق التي تعرضت للغارات الجوية يظهر فيها إصابات كبيرة بالإمراض الخطيرة.

وكشف وزير الصحة أن الوزارة بصدد تجهيز مبنى متكامل ومتخصص لعلاج كافة امراض الاورام من مختلف محافظات اليمن بتوجيه مباشر من رئيس المجلس السياسي الأعلى.

ولفت إلى أن الأمم المتحدة فشلت في إدخال ابسط الإمكانات الطبية إلى اليمن، مطالبا إياها أن تسمح للوزارة بشراء هذه الأجهزة لإنقاذ ما يمكن إنقاذه.

وأكد أن أداء منظمة الصحة العالمية في اليمن ضعيف وإذا لم تقم بواجبها بتوفير أهم الاحتياجات الطبية فعليها ان تعيد النظر في آلية عملها في البلاد.