أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار الجزيرة » جدل في المملكة بعد استحداث أول قسم نسائي عسكري
جدل في المملكة بعد استحداث أول قسم نسائي عسكري

جدل في المملكة بعد استحداث أول قسم نسائي عسكري

دشنت السعودية رسمياً قسماً نسائياً عسكرياً في قواتها المسلحة؛ بهدف ما أسمته “استقطاب وتلبية احتياجات أفرعها من العنصر النسائي”، وسط جدلٍ شعبي واسع.

وقالت صحيفة “عكاظ” السعودية إن رئيس هيئة الأركان العامة للجيش السعودي، الفريق الأول الركن فياض بن حامد الرويلي، دشن أمس الأحد، “القسم النسائي العسكري في القوات المسلحة”.

وذكرت أن الرويلي “استمع إلى شرح عن إجراءات مراحل القبول والأماكن التي ستعمل فيها المرأة في القوات المسلحة من مدير عام الإدارة العامة للقبول والتجنيد للقوات المسلحة، اللواء الطيار عماد بن عبد الله العيدان”.

وظهرت في إحدى الصور التي نشرتها صفحة وزارة الدفاع السعودية على “تويتر” امرأة مجندة حازت تعليقات واسعة من الناشطين، غلب عليها الرفض الكبير لهذه الخطوة.

وعلق صالح الصقر قائلاً: “حرام عليكم تبهذلون المرأة السعودية مكانتها أرقى مما في هذه الصورة”، ليشاركه الكثير بنفس الرأي.

وكتب ناشط يدعى يوسف قائلاً: “الشباب أحق بالوظيفة ليش ما يخلونهن احتياط إذا خلصت البطالة اللي عندنا يوظفونهن؟ أنا أرى ذلك أفضل”.

وبطبيعة التعليقات المنتقدة كتب أبو سعد قائلاً: “سهل عليكم تفتحون قسم نسائي عسكري بس صعب عليكم تبنون غرف للمناوبين في مستشفى القوات المسلحة بالخرج، أنا لي 32 سنة كلها في بركسات ومستشفى متهالك وسيء، أرجو الاهتمام بمستشفى القوات المسلحة بالخرج”.

في حين علق أبو مالك: “المرأة في المملكة من جرف لدحديره، ويا قلب لا تحزن، أيها المسؤولون أنتم فاهمين تمكين المرأة بشكل خاطئ ومعيب”.

وكانت وزارة الدفاع السعودية فتحت الأبواب أمام النساء الراغبات في دخول السلك العسكري عبر 4 رتب، في أكتوبر 2019، وذلك في خطوة هي الأولى من نوعها في تاريخها