أخبار عاجلة
الرئيسية » آراء و تصریحات و تغریدات » في ذكرى فتوى الجهاد الكفائي.. مرجعٌ أفتى وقاسمٌ لبى ومهندس رسم خارطة النصر وتحدى
في ذكرى فتوى الجهاد الكفائي.. مرجعٌ أفتى وقاسمٌ لبى ومهندس رسم خارطة النصر وتحدى

في ذكرى فتوى الجهاد الكفائي.. مرجعٌ أفتى وقاسمٌ لبى ومهندس رسم خارطة النصر وتحدى

في مثل هذا اليوم الرابع عشر من شهر شعبان المعظّم من سنة (1435هـ)، انطلق نداء المرجعيّة الدينيّة في العراق لإنقاذ البلاد والعالم من خطر عصابات داعش الوهابية مصدرة فتوى الجهاد الكفائي، وفي حين خذل الجميع العراق كانت الجمهورية الاسلامية أول من سانده ومنع سقوط المحافظات العراقية بيد الارهاب،

المغردون العراقيون احتفلوا بهذه المناسبة وبشهدائهم الذين رووا بدمائهم تراب العراق ليبقى حرا شريفا، ووصل وسم #فتوى_الجهاد_الكفائي” الى الترند في العراق.

“زهراء‏‎” غردت في هذه المناسبة قائلة: “الوحيد الذي جاء لمساعدتنا حينما تركنا الجميع #فتوى_الجهاد_الكفائي”

مرجعٌ أفتى وقاسمٌ لبى ومهندس رسم خارطة النصر وتحدى

“AMEER THIQAR” أكد ان 14 شعبان عام 2014 كان يومًا من أيام اللّٰه الخالدة .

مرجعٌ أفتى وقاسمٌ لبى ومهندس رسم خارطة النصر وتحدى

“????????????????????” قال: “بكلمتين من ابو محمد عشائر الجنوب كلها تسلحت ذكرى ولادة حشد العراق منظر مطبوع بذاكرتي مستحيل انساه #فتوى_الجهاد_الكفائي”.

مرجعٌ أفتى وقاسمٌ لبى ومهندس رسم خارطة النصر وتحدى

“Rawaa’_313” قال: “ركائز النصر.. مرجع افتى قائد جهز وجمال شحذ الهمم وقاسم سلح ودعم وشعب لبّى ببساطة هذا هو الواقع…… #فتوى_الجهاد_الكفائي”.

مرجعٌ أفتى وقاسمٌ لبى ومهندس رسم خارطة النصر وتحدى

“AMEER THIQAR” غرد قائلا: “يا أوّل الجُنـــ ـــــد إذ أفتت مراجعنا يا مطلع الحشـ ـد في قلب العِدا نَزَلا”

مرجعٌ أفتى وقاسمٌ لبى ومهندس رسم خارطة النصر وتحدى
مرجعٌ أفتى وقاسمٌ لبى ومهندس رسم خارطة النصر وتحدى

“زهراء‏‎” نشرة صورة لغلاف مجلة تايم الامريكية وقالت: “هكذا كان غلاف مجلة تايم الامريكية بعنوان (نهاية العراق) لو وجود السيد السيستاني دام ظله لكانت فعلآ نهاية العراق”.

مرجعٌ أفتى وقاسمٌ لبى ومهندس رسم خارطة النصر وتحدى

“هاشم الناصحي” استذكر “احد فرسان #فتوى_الجهاد_الكفائي قائد الجهد الهندسي الشهيد حسين عماد الحجاج مهندس بوزارة النفط من البصرة صاحب شركة سياحة كان يعيش حياة ترف وسعادةعند صدور فتوى الجهاد ترك الدنيا وألتحق بساحات القتال فكك أكثر من 1679عبوة قاتل بجميع معارك تحرير صلاح الدين وأستشهد بمعركة تحرير ديالى”.

مرجعٌ أفتى وقاسمٌ لبى ومهندس رسم خارطة النصر وتحدى

محمد حيدر قال: “كان لطلبة الحوزة العلمية واساتذتها وفضلائها مشاركة كبيرة ودعم معنوية وجهادي مع المجاهدين حتى نال الكثير منهم شرف الشهادة في الدفاع المقدس .”

مرجعٌ أفتى وقاسمٌ لبى ومهندس رسم خارطة النصر وتحدى
مرجعٌ أفتى وقاسمٌ لبى ومهندس رسم خارطة النصر وتحدى