أخبار عاجلة
الرئيسية » لجان الحراك الشعبي » مركز الحراك الإعلامي » #كي_لاننسى_شهدائنا #الذكرى_السنوي_لإستشهاد الشهيدين #صويمل #حماده

#كي_لاننسى_شهدائنا #الذكرى_السنوي_لإستشهاد الشهيدين #صويمل #حماده

الشهيد المقاوم محمد الصويمل

الشهيد المقاوم فاضل ال حماده

تاريخ الإستشهاد: 1438/09/05

المنطقة:القطيف،العوامية
المنطقة:القطيف_الشويكة

طريقة الإستشهاد: استشهدو بكمين غادر من قبل النظام السعودي عبر تفجير مركبتهم و أحتراقها بـالكامل
” بالقرب من إشارة السفينة وسط القطيف ، في عصر يوم الخميس الخامس من رمضان .

الشهيد المجاهد محمد الصويمل :
هو من أهالي بلدة العوامية وهو احد الشباب المطاردين في البلدة كان احد الشباب المقاوم الشجاع كما عرف الشهيد بـ الكرم وحب التضحية في سبيل بلدته كما كان من الأشداء على العدو
بلغ من العمر 38 عام استمر مطاردا مايقارب 3 سنوات
كان ملازما للشهيد المقاوم فاضل آل حمادة كثيرا، كما تعرض لمحاولة اغتيال مع الشهيد فاضل في بلدة العوامية واصيب في ظهره ورجله برصاص الكيان السعودي كما كان من الفدائين المُضحين لجميع الشباب، تم مداهمة منزله مايقارب المرتين وتم مداهمة مزرعتهم وحرقها بالكامل،، استشهد في اليوم الخامس من شهر رمضان سنة1438 بعد استهداف مركبته وحرقها بالكامل من قبل الكيان السعودي بالقرب من مجمع الخنيزي في القطيف

الشهيد المجاهد فاضل آل حمادة : هو من أهالي القطيف ،، و هو احد الشباب المطاردين والمعلن اسمه ضمن قائمة 9 في القطيف كان شابا يعرف برحمته على شباب بلدته وشدته على العدو ،،ويحب مساعدة الجميع ،، كما عرف الشهيد بتضحيته وشجاعته وبطولاته ومقاومته بالغ من العمر 27 عاما..استمر مطارد 3 سنوات ونصف ،، أنقذ الشهيد المجاهد مصطفى المداد من مداهمة جرت له قبل استشهاده ،،كما قامت قوات الكيان السعودي بـ مداهمة منزله مايقارب 3 مرات ،، عرف بمهارته في حالة الإنقاذ كما كان هو السائق للمهمات، تعرض لمحاولة اغتيال من قبل الكيان السعودي في بلدة العوامية وكان برفقته الشهيد المقاوم محمد الصويمل .. استشهد في اليوم الخامس من شهر رمضان سنة1438 بعد استهداف مركبته وتفجيرها وحرقها بالكامل من قبل الكيان السعودي بالقرب من مجمع الخنيزي في مدينة القطيف

مركبة الشهيدين الابطال فاضل الحمادة و محمد الصويمل بعد تفحمها ب الكامل وهم في داخلها في وسط القطيف في ايّام الحصار الاٍرهابي على بلدة العوامية

اضف رد