أخبار عاجلة
الرئيسية » لجان الحراك الشعبي » مركز الحراك الإعلامي » مع قرب حلول الذكرى السنوية السابعة لاستشهاد الشيخ نمر باقر النمر، يطلق “لقاء” المعارضة في الجزيرة العربية شعار المناسبة ‎#كرامة_وشهيدا
مع قرب حلول الذكرى السنوية السابعة لاستشهاد الشيخ نمر باقر النمر، يطلق “لقاء” المعارضة في الجزيرة العربية شعار المناسبة ‎#كرامة_وشهيدا

مع قرب حلول الذكرى السنوية السابعة لاستشهاد الشيخ نمر باقر النمر، يطلق “لقاء” المعارضة في الجزيرة العربية شعار المناسبة ‎#كرامة_وشهيدا

مع قرب حلول الذكرى السنوية السابعة لاستشهاد الشيخ نمر باقر النمر، يطلق “لقاء” المعارضة في الجزيرة العربية شعار المناسبة ‎#كرامة_وشهيدا وتحت هذا الشعار ستنطلق الفعاليات في أواخر ديسمبر 2022، وتستمر إلى العاشر من شهر يناير 2023، وستقام الفعاليات في عدد من البلدان.

‏”نعم قلت أنا الشهيد التالي، والله إنها لكرامة من الله أن أكون شهيدا”.

تشير دلالة الشعار إلى تعريف الشيخ الشهيد للكرامة، فهي في نظره حقّ إنساني أسمى لا يملك أحد مطلق التصرف فيه، بل هي المبرر لتمسّك الإنسان وتشبثه بالحياة والبقاء، وأن الإنسان لا قيمة له إلا بها.

ولطالما كان الشيخ الشهيد يربط في خطاباته بين الكرامة والشهادة وفي دلالة الهوية البصرية، ترمز أشكال حروف الشعار إلى ما تمر به المنطقة من ظروف استثنائية جراء السياسات الجائرة التي يمارسها محمد بن سلمان على أبناء مناطق الجزيرة العربية من قمع واعتقال وقتل وطمس للهويات وضرب لمنظومة القيم الدينية والاجتماعية، إضافة للسياسات العدوانية التي يمارسها في العديد من البلدان.

يذكر الشعار بجريمةِ الإعدام التي أقدمَ عليها النظامُ السعودي في الثاني من يناير سنة 2016، وأنها مناسبة لمن يهمه أمرُ وطنِه ومستقبلِ أبنائِه في الجزيرة العربية، ولكل من يبتغي رضا الله -سبحانه وتعالى- أولًا وآخرًا، وأن نيل الكرامة يقتضي المطالبة بالحقوق المشروعة التي سلبها النظام السعودي، ومنها الحرية والمساواة والعدالة، وهذه لن تتحقق إلا في ظل دولةٍ تقوم على اتفاقَ الشعب بكافة مكوّناته، فِعْلِيًّا وليس شَكْلِيًّا أو رَمْزِيًّا.