أخبار عاجلة
الرئيسية » آراء و تصریحات و تغریدات » نشطاء يهاجمون (يوتيوبر مؤيد لبن سلمان) يدعو الناس للتعاطف مع “الصهاينة”
نشطاء يهاجمون (يوتيوبر مؤيد لبن سلمان) يدعو الناس للتعاطف مع “الصهاينة”

نشطاء يهاجمون (يوتيوبر مؤيد لبن سلمان) يدعو الناس للتعاطف مع “الصهاينة”

أثار المعلم السعودي المعروف واليوتيوبر الشهير “فهد سال” جدلاً واسعاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد تعليقات غريبة ومخزية عن الأحداث الجارية في القدس وغزة.

وظهر فهد سال بفيديو نشره عبر أحد حساباته على السوشيال ميديا، وقال: “هناك عشرات ألاف الأرواح توفيت بسبب نزاعات وخلافات، نفس النزاعات والخلافات التي تحدث بفلسطين، هل ظلم هذه الدول أقل أهمية من الظلم الذي يحدث بفلسطين حالياً؟”.

وتابع فهد سال: “أعتقد الحديث عن الفلسطينيين يظلمهم، أعتقد عدم فهمك لتاريخهم من آلاف السنين، واستخدام الفلسطينيين لتحسين صورتك في السوشيال ميديا، عار على الجميع”، حسب تعبيره.

واستمر فهد سال بإقناع متابعيه بعدم الدفاع عن القضية الفلسطينية، وأضاف: “أتكلم عن قضية لاستخدام الفلسطينيين لمصالحهم الشخصية، عيب عليك، هل ظلمهم يختلف عن ظلم أي أحد آخر في الكوكب؟ هل أرواح البشر معتمدة على أنت مع أي فريق؟ مسلم يهودي نصراني؟ هل يوجد روح أقل أهمية من روح”، على حد ظنه.

واستطرد فهد سال: “كيف نختار وننتقي القضايا؟ الحدث صار الآن بفلسطين، لكن الخلافات والنزاعات ليست بفلسطين فقط، في إفريقيا وآسيا، أبرياء يموتون في كل مكان، ليش تتضامن مع الفلسطينيين وأنت لا تفهم تاريخهم؟ وتستغلهم وتقوم بالتطبيل لهم وأنت لا تعرف تاريخهم” حسب قوله.

وزعم المطبع فهد سال أن “هذه تعاليم الشريعة الإسلامية، ولو كان الرسول محمد بيننا، وجاء إسرائيلي مظلوم، سيقول الرسول يا مسلمين أحضروا حقه”، حسب زعمه.

وتحت هاشتاج #فهد_سال_اخرس، الذي تصدر التريند الأول في السعودية، طالب الناشطون فهد السال بالصمت وعدم التدخل.

وعلق أحد الناشطين بالقول: “مين ما استنكر يلي بصير فالعراق وسوريا واثيوبيا ومسلمين الصين”الايغور” و كم ابكتنا حلب واطفال حلب لكن جهلك غير مبرر اخطر علينا من اليهود وبالنهايه بتحكي دافع عن الافريقين ومعراج رسولنا وقبلتنا الثانيه تتعرض لابشع عمليات التهجير القسري لا حول ولا قوة الا بالله”.

نشطاء يهاجمون سعوديا يدعو الناس للتعاطف مع 'اسرائيل'

ونشر آخر صوراً توثق جرائم الاحتلال الإسرائيلي في القدس وغزة، وكتب: “مايحتاج ادرس تاريخ قضيه بالمدرسه عشان اوقف معها وادعم الناس المظلومه اللي تنتهك حقوقها !! ليه ماعندي عيون اشوف قد ايش هم يعانون وينقتلون وبيوتهم تأخذ ليه ما اشوف دموعهم ليه ما اسمع منهم ولا لازم كل شي ينكتب لي بكتاب عشان افهم انا مش بهيمة، انا مع الفلسطينيين”.

نشطاء يهاجمون سعوديا يدعو الناس للتعاطف مع 'اسرائيل'

بينما شرحت ناشطة سعودية القضية الفلسطينية باختصار لفهد السال، وقالت: “سبحان إلي ميز البشر بعقل يفهمون و يوزنون ويقدمون الأهم فالأهم إذا إنك ما تعرف تاريخهم إلي هو قضية عربيه فالحق عليك، من متى كان للمغتصب حق وحقوق كيف تتجرأ وتتكلم عن قضايا ثانيه قدام قضية أولى القبلتين إذا فكرك عفن وتحب تفسر كل شيء على أساسه فأنطم”.

نشطاء يهاجمون سعوديا يدعو الناس للتعاطف مع 'اسرائيل'

ووافقتها العنود الرأي وكتبت: “حرفياً آمنت بأننا في آخر الزمان. من متى ونحن نعتبر فلسطين قضية مثل أي قضايا آخرى! بما أن المسجد الأقصى و مسرى النبي ما يعتبره قضية المفروض يتضامن معها أجل ايش القضايا اللي المفروض يتضامن معها! ومثله من الذبابات الالكترونية كثير لكن ما قول غير حسبي الله ونعم الوكيل”.

نشطاء يهاجمون سعوديا يدعو الناس للتعاطف مع 'اسرائيل'

بينما عبر أحد متابعي فهد السال عن ندمه لذلك، وكتب: “ندمت على اليوم اللي تابعتك فيه طلعت حقيقتك في وقت الشده نعجة”.

نشطاء يهاجمون سعوديا يدعو الناس للتعاطف مع 'اسرائيل'

واتهمه آخر بأنه يسعى إلى الشهرة بعد أن خفت نجمه، وكتب: “باختصار، يريد أن يشتهر بعد ما نساه الناس وسحبوا عليه”.

نشطاء يهاجمون سعوديا يدعو الناس للتعاطف مع 'اسرائيل'

وطالبه آخر أن يقرأ عن قضية فلسطين ليعرف تاريخها قبل أن يتحدث عنها، وكتب: “مش عارف شو فلسطين؟؟؟ اقرأ تاريخها قبل ما تعوي”.

نشطاء يهاجمون سعوديا يدعو الناس للتعاطف مع 'اسرائيل'

ولا يعد “فهد السال”، السعودي المطبع الوحيد الذي عرف بمهاجمة الفلسطينيين، فقد سبقه المطبع “عبدالرحمن المطيري” الذي كان يخرج بفيديوهات يدعو فيها لنصرة إسرائيل ويعلن استعداده للتبرع بأمواله للجيش الإسرائيلي لمواجهة حركة “حماس”، فضلا عن إساءته لأعراض النساء الفلسطينيات.